21سبتمبر2017
الرئيسية / IUVM / المهندس: الحشد الشعبي لن يدخل سوريا إلا بإذن الحكومة السورية

المهندس: الحشد الشعبي لن يدخل سوريا إلا بإذن الحكومة السورية

مهندس الحشد الشعبي : طريق بغداد دمشق سيبقى آمناً و لن ندخل سوريا بدون اذن الحكومة السورية 

المهندس يتحدث في اجتماع الجمعية العامة لاتحاد الإذاعات والتلفزيونات بمدينة مشهد في إيران

خاص صامدون برس-م. عماد زم – مشهد

بدأ المهندس حديثه عن انتصارات العراق التي تحققت بفضل صمود الشعب العراقي و بارك للسيد السيستاني بتحقيق هذه الانتصارات و وجه التحية لكل من شارك في صنع النصر من حزب الله و الجمهورية الإسلامية الإيرانية

و شكر المهندس الاعلام بكل فئاته على وقوفه إلى جانب الحشد.. و تحدث المهندس عن سؤال لمسؤول أممي عن مصير الحشد  الشعبي بعد الموصل.. هل سيتم حله…  و كان الجواب كل من يفكر بحل الحشد الشعبي مصيره الموت.و قال: “فليذهب للقبر كل من يحاول أن يتخطى حدود الحشد الشعبي”.

وأشار المهندس إلى أنه تم التقدم إلى شرق معبر الوليد بعد تسليمه لشرطة الحدود و الالتقاء مع الجيش السوري، ليصبح الطريق بين بغداد إلى دمشق أمن

ولفت مسؤول هيئة الحشد الشعبي إلى أن ما يهدد العراق بعد الموصل هو تقسيم العراق، وذلك بسبب القضايا التي يواجهها في الداخل.. وقال “إننا سنمنع بكل ما أوتينا من قوة تقسيم العراق، وسيطرتنا على معبر الوليد أكبر دليل على معارضتنا للمشروع الأمريكي للسيطرة على الحدود السورية العراقية.

في سياق متصل، أفاد المهندس بأن الجيش الأمريكي يريد أن يعود للعراق وهو اليوم يتواجد بشكل في الرطبة، وإن الأمريكان يردون أن يؤمنون الحدود العراقية الأردنية، واصفاً هذا البلد “بالمدلل لديهم”، ومضيفاً أن هدفهم هو أخذ الحدود السورية من المثلث الحدودي وصولاً إلى تركيا.

وأشار المهندس إلى أن “الأمريكان يريدون منع الحشد من دخول هذه الحدود وقد تفاجؤا بوصوله إليها”، و لدينا معلومات دقيقة عن هبوط الطائرات الأمريكية في مناطق سيطرة “داعش” وبقائها ساعات و هذا أكبر دليل على أن امريكيا لاتريد إنهاء “داعش” في العراق إنما إدارة “داعش” في العراق.

وقال مسؤول هيئة الحشد الشعبي: إن الأمريكان يحاولون تحجيم الحشد وتقسيمه وإبعاد قياداته باتهامهم بدعم الإرهاب، وإنهم يشنون حملة نفسية شديدة ضد الحشد حيث تم وصف الحشد ”بالغير منضبط”، ولكنهم لم يسجلوا حتى الآن حادثة واحده على الحشد و لن يسجلوا

وفي سؤال مكتوب لصامدون برس وجهه للمهندس : المجموعات المسلحة في سوريا تروج لامكانية دخول الحشد الشعبي  لسوريا.. فهل يمكن ان يدخل الحشد في معارك داخل سوريا بعيداً عن الحدود العراقية السورية…. فكان جواب المهندس : أن الحشد الشعبي لن يدخل الأراضي السورية إلا بإذن الحكومة السورية، وأن هدف الحشد الأساسي هو منع النزاع المسلح ، وأن دوره يقوم على تحرير المناطق وتسليمها لأهاليها.

في سياق متصل، أفاد المهندس بأن الحشد حرر حوالي 70% من أراضي العراق، مؤكداً أنه سيتم تقويته بسلاح نوعي جديد.

كما شكر المهندس الجيش العراقي وكل القوى التي ساعدت في انتصار بالموصل، مؤكداً أنه سيتم الحفاظ على النصر الذي تم تحقيقة للمحافظة على وحدة العراق

شاهد أيضاً

“الإعلام الإسرائيلي ” : إعلان حالة الطوارئ في مطار بن غوريون الدولي في تل أبيب

صامدون برس ..”الإعلام الإسرائيلي ” : إعلان حالة الطوارئ في مطار بن غوريون الدولي في …

اترك رد